منتديات ضوء القمر
مرحبا بك عزيزى الزائر نتمنى ان تستفيد من منتدنا وان تكون عضوا وتنضم الينا


ضوء القمر
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أهلا وسهلا بكم فى منتديات أسرة ضوء القمر
نرحب بالأفكار والإقتراحات الجديدة سواء بالنشاط فى الكلية او النشاط بالمنتدى ونتمنى انضمامك معنا
رجاء قبل مساهمتك فى المنتدى قراءة قوانين المنتدى
عند وجود اى مخالفة او شكوى او اقتراح رجاء مراسلة المدير العام / وائل ( ManO )

شاطر | 
 

 نبذة عن الشعر المرتجل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
System
نائب المدير العام
نائب المدير العام
avatar

ذكر عدد المساهمات : 94
نقاط النشاط : 6223
تاريخ التسجيل : 05/09/2009
الهواية : وانت مالك

مُساهمةموضوع: نبذة عن الشعر المرتجل   الإثنين أكتوبر 19, 2009 7:56 am

الشعر المرتجل

الشعر المرتجل أو الارتجالي ليس نوعًا من أنواع الشعر، بل هو موهبة لدى
بعض الشعراء، ومعنى المرتجل أن الشاعر يقول القصيدة في لحظته دون أن يمكث
مدة زمنية معينة، فكثير من الشعراء ينشئ قصيدته، ثم ينقحها، ويعلنها أمام
الملأ بعد مدة قد تكون يومًا أو يومين أو ثلاثة أو أكثر كما في حوليات
زهير بن أبي سلمى وهي أربع قصائد مكث في كل قصيدة سنة كاملة.
ويصعب حصر الشعراء الذين ارتجلوا القصائد؛ لأن الشعر موهبة تقوى وتضعف،
والارتجال ليس دليلا على قوة الشاعر كما أنه ليس دليلا على ضعفه.

فمن الارتجال ما دار بين امرئ القيس والتوأم اليشكري حين قال امرئ القيس :

أحار ترى بريقًا هب وهنًا

فرد التوأم :

كنار مجوس تستعر استعارا

إلى أن وصلا إلى خمسة أبيات. ( ينظر ديوان امرئ القيس 147).

- ومنه : قصيدة الحزين الليثي وتنسب إلى الفرزدق في مدح علي بن عبيد
الله بن جعفر أو محمد بن علي. وأما من قال إنها في علي بن الحسين فقد بين
ابن عبد البر زيف هذا القول؛ لأن عليا توفي قبل خلافة هشام بن عبد
الملك.(ينظر بهجة المجالس 1/510-513).

وملخص القصة أن هشام بن عبد الملك أراد استلام الحجر الأسود فلم
يستطع من الزحام، ثم أقبل الممدوح فانكشف الناس عن الحجر واستلمه، فقال
أصحاب هشام : من هذا الذي انكشف الناس له؟ فقال هشام : لا أعرفه – وهو
يعرفه – فأنشد الشاعر في وقته القصيدة المشهورة :

هذا الذي تعرف البطحاء وطأته والبيت يعرفه والحل والحرم

- ومن ذلك قصة أبي تمام في مدح أحمد بن المعتصم بقصيدة مطلعها :

ما في وقوفك ساعة من باس *** تقضي رسوم الأربع الأدراس

إلى أن قال :

إقدام عمرو في سماحة حاتم *** في حلم أحنف في ذكاء إياس

فقال يعقوب بن صباح الكندي الفيلسوف : ما زدت أن شبهت الأمير بصعاليك
العرب، ومن هؤلاء الذين ذكرت؟! وما قدرهم؟! فأطرق أبو تمام يسيرًا ثم أنشد
:

لا تنكروا ضربي له من دونه *** مثلا شرودا في الندى والباس

فالله قد ضرب الأقل لنوره *** مثلا من المشكاة والنبراس

( ينظر بدائع البدائه لابن ظافر الأزدي 291)

- ومن ذلك قصيدة مالك بن الريب لما حضرته الوفاة :

ألا ليت شعري هل أبيتن ليلة *** بجنب الغضا أزجي المطي النواحيا

*************************************************


رجاء على جميع الاعضاء قرأت قوانين المنتدى اضغط على الرابط
http://moontm.mam9.com/montada-f12/topic-t23.htm
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نبذة عن الشعر المرتجل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ضوء القمر :: ضوء القمر :: أبحاث-
انتقل الى: